الدوري الإحترافي النسوي الأولالمغربالمنتخب الوطني النسويبورتريه

تعرف على أسية زهير حارسة المنتخب الوطني النسوي وفريق شباب المحمدية

.

Dmc sport : حمزة السويحلي

من منا لا يتذكر تصديات حارس المنتخب الوطني السابق بادو الزاكي في نهائيات كأس العالم سنة 1986 بالمكسيك و التي دفعت الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم لإدخاله في قائمة أفضل حراس المرمى في العالم على مر التاريخ، وتعد مشاركة المنتخب الوطني النسوي في نهائيات كأس العالم للسيدات العام المقبل بأستراليا ونيوزلندا فرصة مواتية لحارسات عرين اللبوءات من أجل التعبير عن إمكانيتهن أمام أقوى المنتخبات العالمية وتشريف كرة القدم النسوية المغربية في المونديال.
أسية زهير من مواليد 30 أبريل بمدينة الرباط، بداية مشوارها الكروي كانت مع فريق الجيش الملكي سنة 2007 الذي حققت معه الصعود إلى الدوري الاحترافي النسوي الأول موسم 2009 / 2008، لتنتقل سنة 2012 إلى فريق شباب أطلس خنيفرة الذي قضت معه ثلاث سنوات تكللت بإحراز لقب كأس العرش ووصيف حامل لقب البطولة في ثلاث مناسبات، بعد ذلك انتقلت إلى فريق الوداد الرياضي ثم فريق الرجاء الرياضي الذي لم تحرز معهما أي لقب، وفي سنة 2018 غيرت الوجهة نحو الجنوب وبالضبط مع فريق النادي البلدي للعيون الذي حققت معه وصيف بطل الدوري ووصيف بطل كأس العرش لتخوض بعد ذلك تجربة احترافية في الدوري التركي رفقة فريق كوناك بلدية سبور من مدينة إزمير والذي فازت معه بلقب الإستقلال التركي بعدها عادت إلى المغرب من جديد من بوابة فريق شباب أطلس خنيفرة الذي قضت معه سنتين ونصف حققت خلالها وصيف بطل كأس العرش، لتكون آخر محطاتها الانتقال إلى فريق شباب المحمدية الذي حققت معه الصعود إلى الدوري الاحترافي النسوي الأول.
أما عن مشاركاتها مع المنتخب الوطني النسوي الأول فكانت البداية سنة 2016 حيث لعبت عدة مباريات وحققت المركز الثالث في سنتين متتاليتين مع المنتخب في دوري كوتيف الكوديا الإسباني.
في سنة 2020 أحرزت مع المنتخب كأس شمال إفريقيا للسيدات التي نظمت في تونس كما شاركت في كأس أمم إفريقيا الأخيرة التي أقيمت في المغرب والتي أثمرت عن تأهل المنتخب الوطني النسوي لأول مرة في تاريخه إلى نهائيات كأس العالم كوصيف لبطل إفريقيا.
في الموسم الماضي حصلت على جائزة أفضل حارسة مرمى في الدوري الاحترافي النسوي الأول المقدمة من طرف دي إم سي سبور بعد إجراء التصويت من طرف الجماهير والمدربين.
أسية زهير تتمتع بخبرة كبيرة وتجربة فريدة سواء مع الفرق الوطنية أو المنتخب، واستدعاؤها الأخير من طرف المدرب لخوض المبارتين الوديتين أمام جمهورية إيرلندا هو دليل واضح على أنها حارسة تستحق الرسمية مع اللبوءات.

مقالات مشابهة :   نتائج الجولة التاسعة من البطولة الوطنية لكرة السلة

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
P