الكرة النسوية العربيةالمغربالمنتخب الوطني النسويكرة القدم النسويةمسابقات عربية

شيماء لطفي : نستحق الفوز بلقب البطولة العربية.

تمكن المنتخب الوطني المغربي المدرسي لكرة القدم إناث من التتويج بلقب البطولة العربية المدرسية التي أقيمت بالعاصمة المصرية القاهرة بعد تفوقه على نظيره الجزائري بهدف دون رد حيث تصدرت بطلات الرياضة المدرسية المجموعة المكونة من خمس منتخبات و بالتالي الظفر بهذا اللقب العربي عن جدارة واستحقاق.

وبهذه المناسبة أكدت مدربة هذه الفئة شيماء لطفي في تصريح خاص ل dmc sport بأن النخبة الوطنية استحقت التتويج بهذا اللقب بالنظر إلى عدة عوامل ومحددات رئيسية.

وقالت اللاعبة السابقة لعدة أندية وطنية :

كنا جد سعداء بإهداء لقب البطولة العربية المدرسية لبلدنا الحبيب المغرب.

أظهر منتخب الإناث الكثير من الجدية، العمل، النية و التضحية لذا أظنه يستحق التتويج بهذا اللقب.

حقيقة المنتخب المغربي النسوي كان بإمكانه الظهور بمستوى أعلى بكثير من المستوى الذي ظهره به في هذه البطولة العربية المدرسية فيما يخص الجانب التقني، لكنه أبان على رغبة كبيرة و مستوى ذهني احترافي عالي بدعم وتشجيعات جميع المسؤولين على شعبة دراسة و رياضة و الفاعلين بالجامعة المدرسية، والمغاربة بصفة عامة وهو الشيء الذي حفزنا و جعلنا نبذل أقصى ما لدينا للظفر بهذه البطولة.

أظن أننا حققنا مسار أكثر من رائع بحيث كنا متميزات على جميع المنتخبات المشاركة في تدبير كل ما هو فني بما في ذلك الأكل و الراحة و التداريب.

واسترسلت حديثها قائلة :

تفاجأت بمستوى تطور كرة القدم النسوية العربية الخاصة بهذه الفئة مقارنة بالسنة الماضية.

كنا نعلم أن البطولة لن تكون سهلة المنال لذلك قمنا بدراسة كل لاعبة على حدى وعالجنا الأمور مقابلة بمقابلة.

أشكر اللاعبات لإمانهن بأفكاري، الشيء الذي جعلنا نكوِن عائلة واحدة و نحصد هذا الكأس الرائع.

هو أول لقب دولي لي كمدربة، لكن مسيرتي المهنية كمدربة غنية بالألقاب على المستوى المدرسي، آخرها السنة الماضية بحصولي على لقب البطولة المغربية المدرسية في نهائي أكثر من رائع.

مقالات مشابهة :   زكية الكريني ممثلة وحيدة للتحكيم النسوي الوطني في أكرا

كوني إنسانة طموحة أعشق التحديات، هدفي الأول هو المساهمة في تطوير كرة القدم النسوية ثم حصد المزيد من الألقاب الدولية للمغرب، و هذا الهدف يتطلب مزيدا من المثابرة و الاجتهاد لتطوير كفاءاتي كمدربة.

تجدر الإشارة أن شيماء تعمل كأستاذة لمادة التربية البدنية سلك ثانوي منذ سنة 2014 كما تعمل كمدربة لرياضة كرة القدم فئة 15 سنة إناث رهن إشارة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من خلال الإشراف على برنامج دراسة ورياضة بمركز الإمام البخاري بالدار البيضاء منذ سنتين.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
P